منتديات مصر السلفية » المنابر » منبر اللغة العربية والأدب والشعر » بين الروح والقلب



بين الروح والقلب

بسم الله الرحمن الرحيم ما أجمل الروح !! حينما تسبح في فضائها متأملة مملكة سيدها فتقطف من أزهار روعتها ، وتجني من ثمار ..



20-08-2014 12:20 مساء



بسم الله الرحمن الرحيم

ما أجمل الروح !!
حينما تسبح في فضائها متأملة مملكة سيدها
فتقطف من أزهار روعتها ، وتجني من ثمار آثار باريها

وما أطيب مذاقها !!
حينما يملؤها الصفاء ، ويطفو بها النقاء حتى يفيضَ
فيسيل من فمها النازف ثم يرويها

وما أعظم وجهتها !!
حينما تبقى مسافرة عبر آيات الكون متفكرة تطلب أسراره
لتزداد علوا حتى تستقر مُحلِّقة تحت عرش ناشيها

وما أصح غايتها !!
حين تصرخ في نفس صاحبها ، وتبكي في ضميره تستحثه حينا
وتناشده حينا ، وتؤنبه أحيانا : خذني إلى بلاد أفراحي
تلك التي أريدها ، وهي التي أبغيها

فلا تزال بين سجن جسد عاص تائه عن مراميها
وبين فضاء جسد رحب عرف الغاية ، وسعى في التماس مراكبها حتى يـأتيها
وأخذ بأسباب الوصول إليها حتى يُنهيها

وما أطيب القلب وأروعه!!
حينما يرتفع به الإيمان ويزداد ، فيغزو الروحَ من معانيه مثلُ حبات من السكر
أو قطرات من العسل فيغرق القلب في معناها
وتستوطن الروح في معانيها

فيا لروعة وجمال المشهد حينئذ في حس المتأمل المسافر عبر عينيه ، الذي غاب بتأمله عن دنيا الإنسان وكأنه تأتيه عطور من الجنة فتملأ ساحة قلبه وفضاء روحه !!
حينها تتدافع العبرات نحو مقلتيه ، وتجتمع الدموع خلف حبَّتيه مُؤْذنةً بخروج ثائر يهتف معبرا عن حرارة القلب واحتراقه بتلك النيران المتقاتلة بداخله من فرط شوق القلب إلى ربه ، وحنين الروح إلى معبودها وغايتها من مساعيها.

وكتب
صلاح عبد الوهاب أمين عبد الخالق
أبو عبد الله قرةِ العين

أخوكم.









ابلاغ عن مشاركة مخالفة !


المواضيع المتشابهه
عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
الفتح المبين في الصلح بين المتخاصمين أحمد بن محمد بن عمر الأزهري
0 664 أحمد بن محمد بن عمر الأزهري
البينات في نقض منهج الموازنات بين الحسنات و السيئات أبو عبدالله عمرو بن صلاح الدين الأسريجيّ
10 2833 أبو عبدالله عمرو بن صلاح الدين الأسريجيّ
تنبيه الغافلين ببيان أوجه الشبه بين البيلي وفرقته وجماعة الإخوان المسلمين سمير بن سعيد السلفي القاهري
0 702 سمير بن سعيد السلفي القاهري
ضرر المذبذبين على الدعوه السلفية صفاء الروح
0 519 صفاء الروح
رأي فضيلة الشيخ خالد عبد الرحمن لما وقع فى مصر بين البيلي والشيخ رسلان والرد علي من رمي محدث الزمان الالباني بالقول بالارجاء وتحذيره منه . محمود بن الجميل
0 712 محمود بن الجميل


« يا عائشة، إنَّ عينـيَّ تنامان، لا ينام قلبي.. | لا يوجد »