منتديات مصر السلفية » أهل السنة في مصر » منبر مقالات مشايخ السُّنَّة وطلبة العلم في مصر » خدعوا المسلمين فقالوا



خدعوا المسلمين فقالوا

أهل البدع خدعوا المسلمين فقالوا إن للواقع فقهاً فريدا ، نحن نعرفه ، و لا يكاد يعرفه العلماء !! ، فقهاً غاب عن الوحيين ..



05-07-2013 03:34 صباحا



أهل البدع
خدعوا المسلمين فقالوا

إن للواقع فقهاً فريدا ، نحن نعرفه ، و لا يكاد يعرفه العلماء !! ، فقهاً غاب عن الوحيين ذكرُ أدلته !! ، و لم يغِب عنا نحن القصّاصَ و الوعّاظَ بل الغوغاء ، فإياكم و سبيلَ أهل العلم حتى لا تضيعَ أمتُنا !! ، و عليكم بسبيل أهل الجهل من أمثالنا ، فنحن فقهاء السياسة ، علماء بمواطن توظيف الحماسة ، دعاة الثورات و الانقلابات ، خطباء الإعتصامات كتَّاب الشر ، مؤلفوا الخراب و الفساد و الإبادة ، فإن سمعتم لنا ، نجوتم و نجونا ، و صِرنا في مقدمة الأمم ، نحن الوجهاءَ نحن السادةَ .

و العجيب أن صدَّقَهم العامة من الناس إحسانا للظن بهم ، و صدقَهم شبابُ التعصب و الدهماء ، بزعم تحقيق الإرادة ( الإرادة الشعبية ) ، و صدق نبينا إذ يقول: "إِنَّ الله لاَ يَقْبِضُ الْعِلْمَ انْتِزَاعًا، يَنْتَزِعُهُ مِنَ الْعِبَادِ وَلكِنْ يَقْبِضُ الْعِلْمَ بِقبْضِ الْعُلَمَاءِ حَتَّى إِذَا لَمْ يُبْقِ عَالِمًا، اتَّخَذَ النَّاسُ رُءُوسًا جُهَّالاً، فَسُئِلُوا، فَأَفْتَوْا بغَيْرِ عِلْمٍ، فَضَلُّوا وَأَضَلُّوا" أخرجه البخاري و مسلم من حديث عبد الله بن عمر .
فما كان إلا أن
وقعت المصائب ، و انتشرت المعائب ، و تمزقت الأمة أكثر من ذي قبل ، و احتل الجهل مكانة عالية في المسلمين .



وَلو صَدَقُوْهُمْ لَقَالُوْا:
كنا نظن أن الوَحدة ،و العزة ،والرفعة في غير سبيل العلماء !! ، و صدق علينا قول ربنا: (وَمَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنَّ الظَّنَّ لَا يُغْنِي مِنَ الْحَقِّ شَيْئًا) (28) النجم .

فليتنا سكتنا ، و ليت الناس لم يسمعوا لنا ، و ليتنا لزمنا أماكننا ، و يا ليتهم أعرضوا عنا ، و ياليتهم استمعوا لكثير من النداءات .

فلا نحن بالمسلمين تقدمنا ، و لا لشرع الله احترمنا و التزمنا ، و لا بأحكامه عملنا ، و لا على إجلال أهل العلم الناسَ ربَّيْنَا .

 فَنَصَحَ أَهْلُ الْعِلْم ِلَهُمْ فَقَالُوْا:

والحق أن فقه الواقع ما كانت من الوحيين أدلتُه ، لا ما كانت من عقول الرجال و آراءهم فكرتُه ،وبدعتُه ، و صدق اللهُ إذ يقول :
(وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا) (83)النساء.

(فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ) (43)النحل و الأنبياء 7.

فالله الله في العلم ،والعلماء ،والله الله في منهج أهل السنة الأتقياء الأنقياء، لا في البدع ،ولا الأقيسة ،ولا العصبية ،والآراء .

و ها أنا قد نصحت لكم ، (فَسَتَذْكُرُونَ مَا أَقُولُ لَكُمْ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ).
( لِيَهْلِكَ مَنْ هَلَكَ عَنْ بَيِّنَةٍ وَيَحْيَى مَنْ حَيَّ عَنْ بَيِّنَةٍ)
( وَمَا أُرِيدُ أَنْ أُخَالِفَكُمْ إِلَى مَا أَنْهَاكُمْ عَنْهُ إِنْ أُرِيدُ إِلَّا الْإِصْلَاحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلَّا بِاللَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ).
و كتب
أبو عبد الله
صلاح بن عبد الوهّاب أمين
السلفي المصري









ابلاغ عن مشاركة مخالفة !

محمود بن الجميل
خدعوا المسلمين فقالوا
06-07-2013 01:32 مساء مشاهدة مشاركة منفردة [1]
جزاكم الله خيراً ونفعنا بكم
صدقت يا حبيب

وقعت المصائب ، و انتشرت المعائب ، و تمزقت الأمة أكثر من ذي قبل ،
و احتل الجهل مكانة عالية في المسلمين .
ابلاغ عن مشاركة مخالفة !



الكلمات الدلالية
خَدَعُوْا ، الْمُسْلِمِينَ ، فَقَالُوْا ،

« بعض الفروق بين دعوة السلفيين ودعوة الإخوان المسلمين | إرشاد الأخيار إلى الفوائد المستخرجة من أثر عبد الله بن دينـار »