منتديات مصر السلفية » المنابر » المنبر العام » أقسامُ الناسِ فيما يجبُ في حقِهمْ منْ الولاءِ والبراءِ



أقسامُ الناسِ فيما يجبُ في حقِهمْ منْ الولاءِ والبراءِ

قال فضيلة الشيخ العلامة صالح بن فوزان الفوزان - حفظه الله - فى كتابه القيم ( الولاء والبراء فى الإسلام ) : الناسُ في ا ..



06-05-2013 03:25 مساء


موقعي : زيارة موقعي

قال فضيلة الشيخ العلامة صالح بن فوزان الفوزان - حفظه الله - فى كتابه القيم ( الولاء والبراء فى الإسلام ) :

الناسُ في الولاءِ والبراءِ على ثلاثةِ أقسامٍ :
القسمُ الأولُ : منْ يُحَبُ محبةً خالصةً لا معادةَ معها
وهم المؤمنونَ الخُلَّصُ منْ الأنبياءِ والصديقينَ والشهداءِ والصالحينَ .

وفي مقدمتِهِمْ رسولُ اللهِ - صلى الله عليه وسلم - فإنَّه تجبُ محبتُهُ أكثرَ منْ محبةِ النفسِ والوالدِ والولدِ والناسِ أجمعينَ .

ثم زوجاتُه أمهاتُ المؤمنينَ وأهلُ بيتِهِ الطيبونَ وصحابتُه الكرامُ – خصوصاً - الخلفاءُ الراشدونَ وبقيةُ العشرةِ والمهاجرونَ والأنصارُ وأهلُ بدرٍ وأهلُ بيعةِ الرضوانِ ثم بقيةُ الصحابةِ – رضي اللهُ عنهم – أجمعين ، ثمَّ التابعونَ والقرونُ المفضلةُ وسلفُ هذه الأمةِ وأئمتُها كالأئمةِ الأربعةِ .


قال تعالى : (وَالَّذِينَ جَاءُوا مِنْ بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ ). ( الحشر :10) .

ولا يُبغضُ الصحابةَ وسلفَ هذه الأمةِ مَنْ في قلبِه إيمانٌ ، وإنما يُبغِضهمْ أهلُ الزَّيْغِ والنفاقِ وأعداءُ الإسلامِ كالرافضةِ والخوارجِ ، نسألُ اللهَ العافيةَ .


القسمُ الثانى: منْ يُبغضُ ويُعادَى بُغضاً ومعاداةً خالصيْنِ لا محبةَ ولا موالاةَ معهما

وهم الكفارُ الخُلَّصُ من الكفارِ والمشركينَ والمنافقينَ والمرتدينَ والملحدينَ على اختلافِ أجناسِهمْ .

كما قال اللهُ تعالى : ( لَا تَجِدُ قَوْماً يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ) . ( المجادلة :22 ).

وقال تعالى ،عائباً على بني إسرائيل : ( تَرَى كَثِيراً مِنْهُمْ يَتَوَلَّوْنَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَبِئْسَ مَا قَدَّمَتْ لَهُمْ أَنفُسُهُمْ أَنْ سَخِطَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَفِي الْعَذَابِ هُمْ خَالِدُونَ(80)وَلَوْ كَانُوا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالنَّبِيِّ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مَا اتَّخَذُوهُمْ أَوْلِيَاءَ وَلَكِنَّ كَثِيراً مِنْهُمْ فَاسِقُونَ ). ( المائدة :79-80).


القسم الثالث : من يُحَبُ من وجهٍ ويُبغَضُ منْ وجهٍ

فتجتمعُ فيه المحبةُ والعداوةُ وهمْ عصاةُ المؤمنينَ . يُحَبونَ لِمَا فيهمْ منْ الإيمانِ ويُبْغَضونَ  لما فيهم منْ المعصيةِ التي هي دونَ الكفرِ والشركِ .

ومحبتُهمْ تَقتضي مُناصحَتَهمْ والإنكارَ عليهمْ . فلا يجوزُ السكوتُ على معاصيِهِمْ بلْ يُنكَرُ عليهِمْ . ويُؤمرونَ بالمعروفِ ويُنهونَ عنْ المُنكرِ وتُقامُ عليهم الحدودُ والتعزيراتُ حتى يكفُّوا عنْ معاصيِهم ويتوبوا منْ سيئاتِهمْ .

ولكنْ لا يُبغضونَ بُغضاً خالصاً ويُتبرأُ منْهم كما تقولُه الخوارجُ في مرتكبِ الكبيرةِ التي هي دونَ الشركِ .

ولا يُحبونَ ويُوالوْنَ حُباً وموالاةً خالصيْن كما تقولُه المرجئةُ بل يُعتدلُ في شأنِهم على ما ذكرنا كما هو مذهبُ أهلِ السنةِ والجماعةِ . أهـ
 
















ابلاغ عن مشاركة مخالفة !

أبو عبدالله عمرو بن صلاح الدين الأسريجيّ
أقسامُ الناسِ فيما يجبُ في حقِهمْ منْ الولاءِ والبراءِ
06-05-2013 10:21 مساء مشاهدة مشاركة منفردة [1]

أحسن الله إليك وبارك فيك

ابلاغ عن مشاركة مخالفة !

زائر
أقسامُ الناسِ فيما يجبُ في حقِهمْ منْ الولاءِ والبراءِ
06-05-2013 11:53 مساء مشاهدة مشاركة منفردة [2]
بارك الله فيك أخى الحبيب محمود

فائدة طيبة نفعنا الله بها
ابلاغ عن مشاركة مخالفة !

أبو قتادة محمود بن طلعت المنوفى
أقسامُ الناسِ فيما يجبُ في حقِهمْ منْ الولاءِ والبراءِ
07-05-2013 10:24 صباحا مشاهدة مشاركة منفردة [3]
اللهم آمين ، وفيكما بارك الله ، ونفع بكما ..
ابلاغ عن مشاركة مخالفة !



الكلمات الدلالية
أقسامُ ، الناسِ ، فيما ، يجبُ ، في ، حقِهمْ ، منْ ، الولاءِ ، والبراءِ ،

« التنبيهات الجلية في الإجابة عن استفسار : لماذا منتديات مصر السلفية ؟! | صفحة المنتدي »