منتديات مصر السلفية » المنابر » المنبر العام » مَرَاسِيمُ لَيْلَةِ السَّـــــــلاَمِ . .!



مَرَاسِيمُ لَيْلَةِ السَّـــــــلاَمِ . .!

مَرَاسِيمُ لَيْلَةِ السَّلاَمِ . . بِقَلَم: الأوَّابَةِ إلَى اللهِ -حَفِظَهَا اللهُ- . .بِتَصَرُّفٍ ! اِفترَشتْ سجّادت ..



30-07-2013 05:03 مساء



مَرَاسِيمُ لَيْلَةِ السَّلاَمِ . . بِقَلَم: الأوَّابَةِ إلَى اللهِ -حَفِظَهَا اللهُ- . .بِتَصَرُّفٍ !

اِفترَشتْ سجّادتها وثَنَتْ رُكبَتاهَا

عَيْنَاهَا تلْمَعانِ
عَزيمةً فهِيَ لاَ تَرَى إلّا البَرَكَةَ الَّتِي تُحيطُ بهَا مِنْ كُلّ جَانِبٍ:

"بَرَكَةُ
اللّيْلَةِ، بَرَكَةُ القُرْآنِ، بَرَكَةُ نُزُولِ المَلاَئكَةِ وَهيَ أكْثَرُ عَدَدًا منَ الحَصَى، بَرَكَةُ المََلِِكِ القَيُّومِ"

يآآهٍ لَوْ رَأيتُمْ
قَلْبَـهَا؟

بكُهُوفِه وَمَغارَاتِه بِمَكَامِنِه وجَوْفِه. . قدْ أُزِيلَ عَنهُ السِّتَارَ، وتَفرَّغَ ترْحِيبًا لِنَفحَاتِ العَفْوِ وَالغُفْرَانِ.

رَفَعَتْ يَدَاها
~ لِتَبْدَأَ مَرَاسِيمُ لَيْلَةِ السَّـــلاَمِ ~

يَـا رَاجِِيَةَ عَفْوِ الرَّحْمَنِ !

بِالأمْسِ كُـنَّا نَتَبَادَلُ الأشْوَاقَ وَالدّعَواتِ رَغْبَةً فِي بُلُوغِ هَذِهِ اللّيْلَةِ

وَهَا قدْ حَلّتْ
عَشْرُ الأوَاخِرِ مِنْ رَمَضَانَ 

بـَـدْءًا مِنَ الأنََ، شُدّي
مِئْزرَك فَلَعَلَّها هِـيَ !

لَعَلّها اللّيْلَة الَّتِي حَلُمنا بهَا طَوِيـــلاً

لعلّها اللّيْلةُ الَّتي يُقدَّرُ فِيهَا رِزْقنَا خِلاَلَ العَامِ 

لَعَلّها هيَ الَّتي. .يقِفُ ا
لقَلَمُ عَاجِزًا عَنْ وَصْفِ عَطَاءِ اللهِ فيهَا !

تَعَـالَي: نَصِلُ قَلبَنَا باللهِ

تَعَالَي:نصدقُ اللهَ تَوْبَةً وَأوْبَةً وَدُعَاءً

تَعَالَي :نَسْألُهُ حُسْنَ القَضَاءِ


ضَيْفُكِ يُوشِكُ أنْ يَرْحَلَ إلَى اللهِ بمَا قَدَّمْتِ لَهُ 

 فَزَوّدِيهِ بكُلّ
الصَّالِحَاتِ؛ ليُثْني عَلَيْكِِ أمَامَ يَدَيِ اللهِ فيُبهِركِ الثَّوَابُ يَا أخَيَّة.

اللَّهُمّ انّكَ عَفُوّ تُحِبُّ العَفْوَ فَاعْفُ عَنَّا،
آمِينَ.









ابلاغ عن مشاركة مخالفة !




« إعلان عن درس الشيخ فؤاد العمري في مسجد السُنة بحي منشأة ناصر | بيان فضل ليلة القدر والحث على الاجتهاد فيها // للعلامة صالح الفوزان - حفظه الله - »